الأرض لا دين لها والديانات تدعوا الى المحبة والسلام

​ في الآونة الأخيرة انتشر بين غالبية الارتريين بالخارج والذين ينشطون في وسائط التواصل الاجتماعي فتنة ملعونة تقوم على تناول الدين كتعبير عن الكراهية والحقد ولكثرة تداولها وتعاطي الناس لها اصاب الارتريين الحادبين على مصلحة الوطن